بوادر توتر في العلاقات بين مصر وإيران !!


القاهرة متحفزة عقب فيلم اغتيال السادات

مصر تغلق مكتب تلفزيون إيراني وتصادر معدات لغياب الترخيص

المحطة نفت اي ارتباط لها بفيلم السادات

أكدت مصادر أمنية الخميس 24-7-2008 أن مصر، التي أثار حفيظتها فيلم إيراني عن اغتيال الرئيس الراحل أنور السادات بعنوان “إعدام الفرعون”، أغلقت مكتب محطة تلفزيون ايرانية في القاهرة بزعم أنها لم تحصل على التراخيص المطلوبة.

وقالت المصادر إن الشرطة أغلقت مكاتب محطة “العالم” التلفزيونية الناطقة بالعربية الثلاثاء الماضي لأنها لا تملك ترخيص بث، وصادرت السلطات أجهزة كمبيوتر ومعدات تصوير.

ويأتي الإغلاق بعد أسابيع من استدعاء مصر لرئيس مكتب رعاية المصالح الايرانية في القاهرة، احتجاجا على فيلم عن اغتيال السادات الذي أبرم اتفاق سلام مع اسرائيل.

وقالت وسائل الإعلام الحكومية المصرية إن الفيلم، الذي يشير إلى أن اغتيال السادات جاء بسبب توقيعه معاهدة السلام مع إسرائيل، قد يضر بالعلاقات الآخذة في التحسن بين البلدين.

وقطعت طهران العلاقات مع مصر منذ قيام الثورة الإسلامية في إيران بسبب استضافة السادات للشاه المخلوع في القاهرة. ولاتزال العلاقات الدبلوماسية مقطوعة بين مصر التي تقطنها أغلبية سنية وايران الشيعية

ونفت قناة “العالم”، التي أكدت أن العاملين فيها تعرضوا لتحقيق معهم، أي ارتباط لها بإنتاج الفيلم التسجيلي عن السادات.

ونقلت القناة في بيان نشرته في موقعها على الانترنت، قول أحمد السيوفي مدير مكتب القاهرة “إن القناة حرصت منذ انطلاقها على احترام مهنيتها والحفاظ على حياديتها فى تغطية الاخبار من جميع أنحاء العالم… ومد جسور الصداقة والاخوة مع جميع الدول العربية”.

وذكرت القناة أن كثيرا من موجودات المكتب صودرت خلال مداهمة، بما في ذلك شرائط تسجيل وآلات تصوير.

وقالت ايران في يناير/كانون الثاني إنها على وشك استئناف العلاقات الدبلوماسية الكاملة مع مصر، لكن المسؤولين المصريين توخوا الحذر في تصريحاتهم.

وردت القاهرة بأنه يتعين تغيير اسم شارع في طهران يحمل اسم قاتل السادات وإزالة جداريات عن الاغتيال في العاصمة الايرانية، وكذلك تسوية بعض القضايا الامنية.

وتتبادل مصر وايران قسمين لرعاية المصالح في طهران والقاهرة ويعمل وزراؤهما معا في المحافل الدولية. لكن كبار المسؤولين نادرا ما يتبادلون الزيارات.

Advertisements

6 تعليقات »

  1. لسان فالت said

    وانا مع انتاج فلم عن الخوميني قال يا ايران من فرعنك قالت مالقيت حد يلمني

    عشان الايرانين يعرفوا ان مصر غير اي دوله وان مصر بلد دون سائر البلاد العربيه وعندها الرد الكافي على اي هجوم ثقافي او حربي ….. مصر وقت الجد كلها يد واحده

    احيان المسؤلين المصريين يفضحونا بحاجات غريبه مثل

    مصر تغلق مكتب تلفزيون إيراني وتصادر معدات لغياب الترخيص

    هو غياب الترخيص ماظهر الا دلوقتي؟

    عموما اتمنى ان يخرج فلم الخوميني امام الدم بما يليق فعلا بامام الدم والبدعه ورفيق الشيطان الخوميني عليه من الله مايستحق

    الظاهر ان ايران حست انها خلاص يا ارض انهدي ماعليكي ادي … خصوصا بعد ما فضحنا اللي نادى بمؤتمر حوار الاديان وطلعنا شعب عربي اسلامي ذليل وارهابي

    لكي الله يامصر ومصر لا يهزها ايران ولا النووي …. والايام ستثبت هذا

  2. elhanem said

    ياسيدي
    ايه الحماس ده كله

  3. لسان فالت said

    والله ياختي اللي نصر مصر في حرب اكتوبر هو تحالف العرب وهو نصر عربي اكثر منه نصر مصري والله يرحمه الملك فيصل قطع البترول عن الغرب عشان الحرب والشيخ زايد الله يرحمه قطع البترول عشان الحرب …. وقال البترول العربي ليس اغلى من الدم العربي

    تخيلي لو الحكام عملوا نفس الموضوع … هل تقدر عليهم اميريكا او ايران؟ والله مستحيل

    اللي قدر يخليهم يهزموا اسرائيل وخط بارليف اللي قالوا عنه من المستحيل تدميره ولا بقنبله ذريه قادر انه ينصرهم

    الشعوب ستكون الضحيه بسبب غباء وضعف الحاكم العرب والايام ستثبت ذلك

  4. ولد المدينة said

    ما اقرش على الحمار وامسك بالبردعة
    ايش اللف والدوران خليكم مباشرين لو فعلا مستائين منهم

  5. انتصار الاسلام said

    اسباب التوتر مبيته من الظرفين من ايام الشاه

  6. انا عندي استفسار انا سامعه ان الايرانين ممنوعين انهم يدخلو مصر صح ولا لا؟؟؟؟؟

RSS feed for comments on this post · TrackBack URI

اترك رد

إملأ الحقول أدناه بالمعلومات المناسبة أو إضغط على إحدى الأيقونات لتسجيل الدخول:

WordPress.com Logo

أنت تعلق بإستخدام حساب WordPress.com. تسجيل خروج   / تغيير )

صورة تويتر

أنت تعلق بإستخدام حساب Twitter. تسجيل خروج   / تغيير )

Facebook photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Facebook. تسجيل خروج   / تغيير )

Google+ photo

أنت تعلق بإستخدام حساب Google+. تسجيل خروج   / تغيير )

Connecting to %s

%d مدونون معجبون بهذه: